السبت، 9 أبريل، 2011



يخطر ببال البعض أن ما يتركونه من إرثٍ ذا أرصدة عالية من الوجع والحيرة والخيبة..
يجعل من أحبائهم أرجوحة تمتطي الخسائر بين الصعود و الانخفاض..
ولا أُنكر مثل هذا الإحساس..فهو رد فعل طبيعي.. لكن لكل قاعدة شواذ..!
ذلك الشاذ..
كان شذوذه أصلاً في وصله..قبل البعد..

بعبارة أوضح..
عالي السقف في عطاءه يستحيل أن يخلفه بديل..!
لتنقلب الأدوار فجأة.. ويُنحر الأبطال من حيث لا يعلمون..
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق